نيك ثلاثي ملتهب حيث ناكني صديق زوجي و زوجي ناكه و انا مستمتعة

قصتي اليوم هي عن نيك ثلاثي رائع حدث بيني و بين صديقي زوجي النياك و المنيوك في نفس الوقت حيث كان زوجي ينيكه في نفس اللحظة الذي كان هو ينيكني من كسي ومنذ لحظة دخوله الى البيت لاحظت اهتمامه ونظارته لي، بدون ان يحرج من قبل زوجي. ومع كل نظرة كنت ارى ابتسامة خفيفة من قبل زوجي وكانه يقول له استمر في معاكسة زوجتي. ابتسمت له وكأنني اقول له انني انا ايضا معجبة بك. فقد كان شاب اسمر مربوع جميل المحيا. فبينما كان جالسين على الاريكة قدمت لما عصير الفواكه وانحنيت لأبرز له جزء من اثدائي وانا ارتدي قميصاً مفتوحا من الاعلى يتيح للناظر ان يرى ثدي مع كل انحناءةٍ بسيطة. بعدها كان جلوسنا حول طاولة صغيرة مدورة لتناول الطعام. لم يتمالك نفسه واخذ يمد قدمه ويضعه على قدمي… لم اسحبها وامانع بل وضعت قدمي الاخرى على قدمه اعلمه اشجعه على التقرب مني. وفجأة تكلم زوجي وسأل صاحبه : ما رايك بزوجتي ؟ اجاب وهو يبتسم: جميلة جدا … هنيئاً لك بها ! قال زوجي: انها ليست جميلة فقط ولكنها لذيذة ايضاً ! اجاب صديقه وهو يمزح : هل استطيع ان أتذوقها  و انت معي في نيك ثلاثي ساخن ؟  ضحكت وضحك زوجي واجاب وهو ينظر الي موجها الكلام لي: تستطيع ان ارادت هي ان تتذوقها !    اسئلها هي امامك و لم اجب بشيء، بل ابتسمت فجاء جواب زوجي بان السكوت علامة الرضا ! ثم اشار الي ان احضر الشاي بعد ان انتهينا من الاكل. ذهبت الى المطبخ واحضرت الشاي وكلي شوق الى هذا الصاحب، وانحنيت وانا اقدم الشاي لأُريه مفاتني، ولينظر اليها ويقول : انني تواق لتذوق هذه النهود ! اجاب زوجي: بعد الشاي … ستتذوقها ! كاد قلبي يقفز من صدري فرحاً وشوقا لانني ساجرب نيك ثلاثي و اذوق زب اخر … ضحكت وذهبت الى غرفة النوم حيث بدأت بخلع ملابسي وارتداء قميص نوم مغري … وبينما انا منشغلة بخلع وارتداء الملابس واذا بصديق زوجي وزوجي على عتبة باب الغرفة. ـ ما اجمل بدنك ؟! قال الصديق ثم اقترب مني واخذ يلمس اكتافي محركا يده باتجاه ثديّ، فامسك بهما وصار يعلب بهما ووضع وجهه ما بينه ما وصار يشم ويلثمهما. وللحال وقف زوجي خلفه والتصق به ومد يده على قضيبه المنتصب وصار يدعكه بينما يحك قضيبه على طيز صاحبه، وصار يفك حزامه وحزام صديقه حتى سقط سراويلهما، ثم اخذا ينزعان قمصانهما ليصبحا عاريين و جاهزين الى نيك ثلاثي معي … صاحب زوجي يقبلني ويقبل نهدي ويمصهما وزوجي خلفه يقبل ظهره ويحك قضيبه بمؤخرة صاحبه وممسكاً بقضيبه… اردت اثارته اكثر فأدرت له ظهري والصقت مؤخرتي على قضيبه… حضنني من الخلف ماسكاً بكلا ثديّ ومقبلا رقبتي واكتافي … ثم قام زوجي بوضع قضيب صاحبه على خرمي، وهمس لصاحبه بصوت مرتجف وخافت: هيا ادخله في طيزها !  اثارتني همسته فصرت ادفع مؤخرتي الى الوراء وهو يدفع قضيبه الى الامام حتى ابتلعه طيزي، وزوجي واقف خلفه يدخل قضيبه في طيز صاحبه في نيك ثلاثي شاخن جدا … فصار زوجي ينيك في صاحبه وصاحبه ينيك في طيزي بحركات توافقية … زوجي يدفع قضيبه في طيز صديقه وفي نفس الوقت صديقه يدفع قضيبه في طيزي وانا ادفع مؤخرتي الى الوراء ! ثم صارت لي رغبة ان ينيكني من فرجي فقلت : لنصعد على السرير … صعدت واستلقيت على ظهري … اثنيت رجلي وفتحتهما الى الجانبين بينما الصديق جلس على ركبتيه وانحنى واضعا شفاهه على فرجي، يلحس ويعض… جلس زوجي خلف صديقه ووضع قضيبه على خرمه ودفعه فيه وصار ينيك في طيزه وهو منكب يلحس فرجي ..في احلى نيك ثلاثي مع صديق الزوجي النياك و المنيوك. وبعد برهة رفع الصديق راسه وقام زوجي بإدخال ذراعيه من تحت ابطه صديقه وسحبه باتجاهه واصبحا هما جالسين على ركبتيهما وقضيب زوجي في طيز صديقه … ثم صار الصديق يمش على ركبتيه ليتقدم، ويوجه قضيبه المنتصب باتجاه فرجي … وضع راسه على فرجي ودفعه فيه ورفع رجلي ووضعهما على اكتافه وصار ينيكني وزوجي ينيكه في طيزه في نيك ثلاثي ممتع … اردت اثارتهما اكثر فقلت: انزل رجلي من على اكتافك ونم على فرجي وزوجي ينام على طيزك !   انزل رجلي من على اكتافه واتكأ الى الامام بكلا ذراعيه وفي نفس الوقت مال زوجي للأمام متكئاً ايضاً وقضيبه في طيز صاحبه … صاحبه يدفع قضيبه في فرجي وزوجي يدفع قضيبه في طيز صديقه فأصبحت انا استقبل ثقل الاثنين … ما اروع هذه اللحظة ؟ فكان يرتفعان سوية وينزلان سوية، قضيب الصديق في فرجي وقضيب زوجي في طيز الصديق… ثم تبادلا الادوار فنمت على بطني وفتحت ساقي الى الجانبين ونام زوجي على ظهري، بينما ابتلع طيزي قضيبه، ونام الصديق على ظهر زوجي مدخلا قضيبه في مؤخرته… اخذ زوجي ينيك وصاحبه ينيك في طيزه ومع كل دخول لقضيب زوجي كنت احس بثقليهما على طيزي في نيك ثلاثي مارسنا فيه كل شيئ ، وآهات زوجي تتزايد…. توقفا عن النيك ونزل الصديق من على السرير واتجه الى شنطة صغيرة التي كانت معه، فتحها واخرج قضيبا بلاستيكيا …. كانت اول مرة ارى مثله في الواقع… قال لي: البسي هذا القضيب ونيكي زوجك … انبطح زوجي على بطنه… لبست القضيب … ونمت على ظهر زوجي وادخلت القضيب في مؤخرته وصرت انيكه به والصديق واقف على حافة السرير امام وجه زوجي ينظر الي … ثم قرب قضيبه من وجه زوجي ووضعه في فمه فصار زوجي يمص قضيب صاحبه وانا انيك زوجي و نحن مستمرين نمارس نيك ثلاثي مع بعض …لقد كان مستمتعاً جداً بالعملية…ثم طلب الصديق ان نتبادل الادوار… طلب ان يكون بدل زوجي… فانبطح هو الاخر ونمت على ظهره فيما ابتلع طيزه هذا القضيب البلاستيكي ووقف زوج على حافة السرير دافعاً قضيبه في فم صاحبه. ثم جاءت اللحظات الحاسمة في احلى نيك ثلاثي فقررا ان اتكأ على ظهر السرير بعد ان نزعت وابعدت هذ القضيب عني وجلس الصديق على صدري وجسمي ما بين رجليه ووضع قضيبه في فمي فصرت استمتع بمص قضيبه وهو ينيكني من فمي بينما صار زوجي خلفه واضعا قضيبه في طيزه… زوجي ينيك في طيز صاحبه وصاحبه ينيكني من فمي في نفس الوقت … ازدادت وتسارعت انفاسهما … زوجي حضن الصديق بقوة من الخلف وهو يدفع قضيبه في داخله، وانا ممسكة بقضيب الصديق امص وارضع بقوة اتطلع ان يقذف في فمي … وما هي الا لحظات حتى افرغ مخزون قذائفه في فمي التي وصل بدايته الى بلعومي, ثم ليقذف زوجي حممه في نفس الوقت في طيز صديقه، ومن كثر سائله صار يقطر من فتحته ساخنا على بطني… بعدها انسحبا الى الى الخلف ونزلا من على صدري واتجه الى الحمام ودخلا تحت الدوش سوية … لحقتهما ودخلت ما بينهما وصار الماء ينساب على اجسادنا ينعشنا ونحن مسرورين ببعضنا … قلت : لقد اصبح عندي زوجين … ضحكا وضحكت معهما….  ـ وهل هذا يعني انك صرت تستمتعين بهما في كل اجازة  قالت : نعم فقد تطورت علاقتنا واصبحا يضاجعاني في آن واح و نمارس نيك ثلاثي كلما شعرنا برغبة في الجنس . فصرت استقبل قضيب احدهما في طيزي بينما الاخر في فرجي… كانا ينيكاني من الامام والخلف في نفس الوقت… كنت استمتع بمضاجعتهما جدا جدا…  

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply