سكس عربي نارمين وجواد- مشقته بجنون وبعمق

مارس صديق جواد احلى سكس عربي نيك طيز مع الفاسقة هويدة ابنة جارة جواد في في احدى غرف حانة السعادة الدافئة وهي الحانة المشهورة بما تقدمه من احلى سكس نيك حارق نار وبعد ان انتهى منها كانت الليلة ما زالت في اولها فاخذ يتحدث معها قليلا بينما يستنشط نفسه ليكرروا عملية النيك للمرة الثانية فسالته اللبوة عن جواد فقال لها متعجبا ليقد سمعت بانك جديدة هنا ومما اعلم بان صديقي لم يزر المدينة منذ مدة ليست بالقليلة وانت تقولين لي بانك تعرفيه فكيف بحق الله؟! اهل عملت في بيت دعارة اخر في مدينة اخرى وعل علمي فان هذه الحانة هي الحانة الوحيدة التي يزورها صديقي لهذه الغاية, فقالت له والحمر تكلل وجهها انا جديدة ايضا في هذا العمل, فنظر اليها وسالها انا لم اسال عن هذا الامر بل فمن اين تعرفين جواد فقالت له ان الامر متشربك ببعض فان جواد هو جاري وانا اسكن الى جواره, فقفز الصديق الفحل حينها وقال اانت اذن صديقته وعشيقته التي كان يكلمني عنها ايام الدراسة, فقاطعته بسرعة والفرحة بادية على وجهها الحلو, وماذا كان يقول؟ هيا هيا قل لي قل لي؟ فقال لها انه كان يخبرني بفنونك؟ فسالته حينها واي فنون؟ فقال بسرعة فنون المص و متعة سكس عربي حار؟ فانه كان ينكح فمك لسنين على ما اظن, فابتسمت وقالت اجل هذا اصحيح ومن ثم نكح طيزي قبل ان ينكح كسي بعدما اصبحت امراة على يد صديق امي الذي اغتصبني وحولني الى عاهرة شرعا, وفي تلك الاثناء ما وجد الفحل نفسه الا وهو يغرس بزبه في فمها واخذ ينكح به وهو يقول له هيا طالما انت مصاصة مشهورة الى هذه الدرجة فاتحفيني ورغم انه سبق ونكح فمها وكل جسدها الا ان محنته قد انفجرة بعدما علم بانها جارة جواد التي كان يخبره عنها لسنين عن علاقة سكس عربي  معها ومع اختها وامها وخصوصا عن فنونها في المص فغمس عزيزه في فمها فاخذت بمصه بحرفة كبيرة فمشقته بجنون وبعمق وبكل اخلاص وابدعت بضرباتها وبلمساتها وهي تمرج القضيب وتلاعبه باناملها بينما التهمته بشفتيها وقد افقدته صوابه بانفاسها الساخنة التي لفحة عزيزه بشكل لم يتمالك نفسه الا وليقبلها بعمق وبحرارة فتبادل واياها عشرات القبلات الحارقة المغمسة باطنان واطنان من النشوات الجنسية ومن ثم عاد وغمد القضيب في فمها لتبرشه بعمق بشفتين دسمتين رائعتين ولاعبته بلسانها الرطب الطري اللعوب حتى كاد ينفجر من محنته السلهبية من شدة الانتصاب اثناء سكس عربي فرطبته بكل تفاني بلعابها الحلو وريقها العذب حتى جهزته للفلاحة العظيمة من جديد ومن ثم قفز عليها فبطحها بشدة واخذ يسلخ بطيزها البهية بيده وهي تصيح قبل ان ينقض عليها ويركبها ومن الخلف بشكل طيازي ونزل بها دق وسلخ وهي تصيح وتتاوه وتتالم وهو يدق ويضرب بينما امسكها بحزم ليدقها ويعنف بها ويذل ببدنها ويروضها بزبه الفاتن وليخضعها لاهوائه النارية وقد غرس قضيبه في اعماق طيزها الشلهوبة حتى كاد يصل الى امعائها من هول حجمه وطوله وقطره الاشبه ما يكون الى راس طفل رضيع وقد نزل بها دق وضرب شرس شرس ولا بعده ومن ثم حملها الى الطاولة في الجانب الاخر من الغرفة فطرحها فوق الطاولة ونزل اكلا بكسها وهو يمش شفراتها ويرتشف من سيولها العامرة وبعد ذلك امسك بزبه وبصق على يده ليمد لعابه عليه قبل ان يعيد العزيز الى اعماق طيزها وهو يركبها في اشد سكس عربي نيك طيز نارية عامرة بالعسل.  

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply