سكس عربي نارمين وجواد – سكس بمبلغ430 الف ليرة

اتجه الفحل المكسور الي النبطية ودخل الى مكتبه ثم اخبر السكرتيرة اذ ما سأل عنه اي شخص فلتخبره انه لم يأت وامرها بان لا تحول له اية مكالمة مهما كانت مهمة فردت السكرتيرة بكلمات”حاضر يا استاذ جواد” ولكن هناك امرأة في الداخل تنتظرك منذ وقت نظر اليها جواد وقال من هي؟ فابتسمت السكرتيرة واشارت بيديها بما معناه انها لا تعرف فشعر جواد من اسلوب السكرتيرة الساخر بانها تتحدث عن نارمين ” المقنعه ” ودخل جواد بهدوء حتى لا يثير الارتياب وما ان دخل حتى رأي نارمين تجلس على مكتبه وتقرأ اوراقه وكأنها صاحبة المكتب وكأنه هو الضيف بحيث لا تأبه بوجوده فجلس جواد على الصوفا واخذ ينظر الى نارمين وهو يبلع بريقه فرفعت نارمين رأسها وقالت بهدوء: كيفك يا جواد لماذا متأخر هااااافقال لها جواد: والله يا ست نارمين لو بعرف انو حضرتك موجودة ما كنت تأخرت. فقالت: حسنا مرة ثانية ما تتأخر. فابتسم جواد وعادت نارمين تقرأ الاوراق ومن ثم قالت: جواد قديش معك نقود؟ ضحك جواد وقال: لماذا السؤال؟ فقالت: جاوبني بالاول؟ فقال جواد: الحمد لله من يوم ما شفتك وانا شايف الخير, اساليني قديش انا مديون هاهاااهااا كي استطيع اجاوبك. فقالت: انا بعرف انك مديون ولكن قديش بتقدر تدبر نقود؟ فقال: منيح اذا بقدر ادبر بنزين سيارة. فقالت: لا انت بتقدر تدبر “520 الف ليرة”. فضحك جواد وقال يا سلام بهذه السهولة. فقالت: بيع السيارة وبيع بيتكم القديم لانوا هيك هيك مش عم تستغلوه وفي مع امك عشرين الف ليرة ومع يمان اخوك خمسة وثلاثون الف ليرة واسوارة الذهب اللي مخبيها في الخزانة يتجيب ثلاثة الاف ليرة والسكريتيرة اللي قاعدة برة وبتحبك كثير سوف تدبرلك كمان سبعة الاف ليرة وفي على نضال ابن عمك الف وخمسمائة ليرة والاثاث اللي في المكتب بعد ما تخسر فيه يجيب “5” الاف ليرة وانت ناسي في بنطلونك القديم ثلاثمائة ليرة بصير المبلغ “520 الف ليرة” بالضبط مش ناقصين ولا قرش واحد!!! فاذا بدات اليوم بعد 48 ساعة سوف يكون معك كل المبلغ سوف تذهب بتدفع مبلغ العشرين الف ليرة اللي عليك دين للبنك وبتحط بقية المبلغ في البنك وبتقدم قرض وعلاقتك مع البنك منيحة ممكن تؤخذ كمان “200 الف ليرة” وهيك بصير معك مبلغ “430 الف ليرة”. اندهش جواد وذهل لمعرفة “نارمين ” بكل هذه التفاصيل الدقيقة التي هو نفسه لا يعرفها وقال: نارمين انت كيف بتعرفي كل هذه المعلومات؟ فقالت: انا بعرف كل شيء بدي اعرفو المهم انت تحرك واجمع المبلغ. فضحك جواد وقال ساخرا من كلام نارمين: حاضر يا نارمين كلامك والله مقنع ولكن في مشكلة وحدة انا لما ابيع السيارة كيف سوف استطيع توصيلك على المدافن؟ فاخذ جواد يضحك بصوت عالي وبهدوء بالغ قالت نارمين الممحونة شديد المحنة وهي باسمة: ففي هذا الحال عليك ان تستأجر سيارة يا شاطر, فوضعت يدها على قدمه واخذت تفرك صعودا الى ان وصلت الى قضيبه الذي تلقاها منتصبا واقفا ابيا وقفت الابطال, فالتهمته في فمها واخذت تضربه بوتيرة سريعة تصاعدية وجواد في سابع احلامه, وبعد جزيل المص العميق كاد قضيب جواد ينفجر فحاول الابتعاد ولكنها وضعت ثقلها على راسها وسارعت الوتيرة الى درجة لم يستطع الفحل احتمالها ففاض بما لديه من الحليب الكثيف فيها شربته بكل تفاني وروعة في احلى سكس عربي بنتفات من الخيال الساحر المخملي.

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply