سكس اماراتي مع قصة نيك حدثت في قلب دبي مع دنيا

قصة سكس اماراتي و نيك بحالى لحظات الجنس مع فتاة في قلب دبي حيث نكتها و شبعتها بالزب و كانت جميلة جدا اسمها دنيا و مارسنا الجنس و السكس بكل متعة و خليتها تلعب بزبي و ترضعه و انا انيكها و استمتع بجسمها الصافي . و قد كنت سيومها في مهمة عمل في الامارات العربية المتحدة و تعرفت على دنيا في  دبي مول هناك حدثت قصة سكس اماراتي في قلب دبي حيث مارسنا الجنس و النيك انا و دنيا و نكتها و دخلت زبي في كسها و طيزها و هي تلعب بزبي و مشتاقة للنيك و الجنس و المتعة اللذيذة و كانت دنيا فتاة جميلة جدا سمراء بجمال اماراتي ساحر و كنت ارتدي لباس كلاسيكي انيق اسود و اضع نظارات شمسية جميلة و حين التفت الى جهتها وجدتها ذائبة في النظر الي و انجذبت اليها و  انا كنت ممحون و لم انك منذ حوالي اسبوع فبدات بيننا شرارات الشهوة و التلميحات ثم عزمتها على فنجان قهوة هناك و بقينا نحكي و نتعارف . كنت احكي معها و زبي قايم عليها و من حسن حظي ان كنت اخفيه تحت الطاولة و كانت هي كلما تحدثت مررت لسانها على شفتها حتى هيجتني و جعلتني كالمجنون و قد عرفت انها من عائلة ميسورة و هي غير متزوجة لكن كسها كان مفتوح لانها معتادة على النيك و عند ذلك عرضت علي ان ازورها في بيتها الواقع في منطقة راقية بدبي و اخبرتني انها ستكون في تلك السهرة بانتظاري لان ابوها سيكون غائب عن البيت  . و اتجهت الى بيت دنيا و انا متلهف الى اكتشاف حلاوة سكس اماراتي و النيك معها و ما ان وقفت على باب البيت حتى استقبلتني خادمة فلبنية جميلة جدا كدت اخطفها لانيكها من شدة جمالها لكني فضلت التريث حتى انيك دنيا و لما دخلت الى بيتها انبرهت برحابته و بجمال اثاثها و ديكور البيت و اجلستني في قاعة كبيرة و قدمت لي قهوة مع مرطبات و كان عندها العديد من الخادمات الفلبنيات و الهنديات و لم يكن هناك من الرجال الا انا و تخيلت نفسي انيك كل الفتيات هناك من شدة محنتي و اجرب احلى سكس اماراتي و ادلع زبي معهن جميعا . بقيت اتامل جمال البيت و كاني في احدى قصور الملوك الى ان اطلت دنيا و هي تنزل من الطابق الاول و هي مثل اميرة بجمالها الساحر و هنا اشارت الى الخادمات الاوتي كن معي بالانصراف ثم امسكت بيدي حتى قمت امامها ثم قبلت يدها التي كانت ناعمة جدا و دافئة زادت من انتصاب زبي و لهفتي على سكس اماراتي مع دنيا التي كانت تظهر و كانها من بنات الملوك . ثم غمزتني بعينها ان نذهب الى غرفة النوم و كانت اكبر غرفة نوم اراها في حياتي و هي واسعة جدا و المرايا فيها في كل اتجاه و رائحة العطور الزكية تعم في كل الارجاء و بدات دنيا تتعرى و تخلع ثيبها و انا ارى امامي اكثر من عشرة فتيات و كلهن في حالة تعري في نفس الوقت و بثياب موحدة و جسم واحد و كان هذا طبعا انعكاس المرايا التي كنت اراها و هي تظهر جسم دنيا من كل اتجاه و من شدة تعجبي من بداعة المنظر اخرجت زبي و نزعت ثيابي و احسست ان ازبار كثيرة كانت تهجم على كل واحدة امام المرءاة . و هنا اقتربت منها و ضممتها و بدات اناجزها بقبلات حارة جدا في فمها و على شفتيها و احيانا على رقبتها كي اوقف حملات الاغراء الساخن التي كانت تقودها على شهوتي و على زبي الذي كان غير معتادا على النيك بهذه الطريقة في سكس اماراتي و غالبا ما كنت اضم الفتيات و اقبل مرتين او ثلاثة ثم ادخل زبيح تى اقذف لكن النيك مع دنيا كان له طعم اخرو  متعة اعلى بكثير . و بدات دنيا تذوب بين يداي حين ركزت لها من القبلات و انا اترقب لحظة دخول زبي في كسها بفارغ الصبر ثم لمست بزازها و كانت مرنة جدا و كلما حركتهما احس اني العب بعجينة الخبر ثم لمست حلمتيها و وجدتهما قد تصبلا و عند ذلك بدات ارضعهما و امص بكل نهم و في كل مرة اقبل الحلمة و امسكها بقوة داخل فمي ثم احررها مرة اخرى و اجلست دنيا بعد ذلك على الاريكة و رايت كسها ينتظر زبي و قد بدات قطرات الاستسلام الى زبي تخرج منه و هنا احس زبي انه الملك المنتصر في حرب النيك مع سكس اماراتي من بطولة دنيا و امسكت زبي بيدي و حملت نفسي حتى وجدت زبي على اعتاب شفرتيها و بكل غرور و ثقة دفعته في كس دنيا لكني لم اكن اعلم ان كسها كان عبارة عن مصيدة لزبي الذي كان مزهوا بانتصابه و بقوته اما فتحتها التي كانت قطرات الشهوة تخرج و كان كسها كان يبكي خوفا من زبي الذي سينقض عليها بالنيك و الجنس و بمجرد ان اخترقت كسها بزبي حتى عرفت انني قد اوقعت زبي في النار لان كسها كان حارا و حارقا جدا و احسست انه قد سيطر على شهوتي التي كانت هي التي تسير جنودي و هناك صرت عبدا امام كسها و زبي يطيع امره و صار حائرا بين الاندفاع الى عمق الكس و محاولة الخروج منه الى النصف ثم يعيد العملية و هناك لم يعد لي عقل افكر فيه في ميدان معركة النيك في سكس اماراتي مع دنيا التي رغم انها كانت تتعرق و ذائبة في الشهوة الا ان علامات النصر كانت تلوح في محياها لانها سيطرت على زبي و وضعته في مكان لا مفر منه . و من شدة الحر الذي كان كسها عليه و انزلاقه احسست ان زبي هو من سيرفع راية الاستسلام و رغم اني حاولت دفعه كي يتحمل اكثر ويصمد في ميدان النيك مع دنيا الا انه كان من المستحيل ان اسيطر على نفسي و وجدت زبي يرمي كل كنوزه و اسلحته التي كان يتباهى بها دخال كس دنيا و تدفقت كل حممي التي كنت استمد منها شجاعتي و قوتي الجنسية داخل كسها حين قذفت بكل قوة و انا الهث و اعلن استسلامي بعد سكس اماراتي قوي و لذيذ جدا . و لم تنتهي المعركة هنا فقد هيئت نفسي جديا في المرة الثانية بعد ان ارتحت قليلا و عدت هذه المرة بخطة سكسية قوية حين نكتها نيكة ثانية و ذوبتها و ادخلت زبي هذه المرة و انا اسيطر عليه تماما حيث كنت تارة ادخله و تارة اخرجه كاملا و في كل مرة اقلب دنيا على الوضعية التي افضلها الى ان اوصلتها الى الرعشة و هي تعلن استسلامها لزبي الذي متعها يومها في سكس اماراتي ساخن  جعلني اتمنى لو كنت اماراتيا و اعيش مع دنيا باقي حياتي

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply