سكس التلفون الجزء الخامس

سكس التلفون الجزء الخامس يلا حياتي  نشلح البنطلون و الكلسون بسرعة و نفرك بقوة آآآآآه آآآآآه , كان يغنج لها الغنجات التي كانت تحبها منه , لقد قررا ان يمارسا الجنس عبر الهاتف لان محنتها اقوى من أن ينتظران لمدة شهر حتى يلتقيا , بدأت ندى تخلع ملابسها كي بقى عارية تماماً و تتخيل حسن معها , و كذلك حسن بدأ يخلع ملابسه ليبقى عارياً و زبه الكبير منتصباً امامه بقوة , قالت له ندى : حبيبي تعال فوقي بسرعة متل مابتعمل دايما آآآآآآه آآآه … حبيبي مصمصني … حط لسانك جوا تمي آآآه , كانا يصدران اصوات مص و لحس و كانهما فوق بعضهما يمصمصان بعضهما .. كانا يقبلان بعضهما عن بعد لكن محنتهما القوية تجعلهما يشعران بأنهما عند بعضهما , قال لها جسن بصوت ممحون: حياتي ندوش . بدي امص الرقبة هلأأأ و الحسها لحسس.,, قالت له ندى الحسسس يا عمري الحس آآآآه قال لها حسن : عم تفركي بالزنبور حياتي؟ اجابته بكل محنة و هي تضع يدها على زنبورها و تفرك به للاعلى و الاسفل : اه حبيبي عم بفرك فيه آآآآآه آآآآه عم بنقّط كتييير بدو ياااك , قال لها حسن خليه ينقّط يا روحي خلييييه , انا بدي ارضع الحلمات الواقفات الي بعشقهم انا .. اعطيني البزاز حبيبتي هاتيهمممم, قالت له ندى و هي تغننننج و قد غرق كسها بالسائل المهبلي : حبيبي حط البزّين التنين بـ تمك آآآآه مشتاقين للرضع القوي بدهم ياااااااك آآآه آآه ,كانت تفرك ب زنبورها بكل قوة مع كل غنجة و كل نفس من حسن , ثم قاطعته و قالت له حبيبي وينه الزب الي بعشقه انا وينه ؟ ليش بعيد عن شفايفي  و يييينه آآآآه آآآه ؟ عم تفرك فيه يا عمري؟ قال لها حسن : هاد الزب الكبير كللله الك آآآآآه , ارضعيه رضع , ابلعي كل شي بنزل منه آآآآه آآآآآه هاد الك و بس , طلعيه من مكانه و انتي بترضعيه , يلا حبيبتي اعطيه مصّة من شفايفك الحلوين آآآآآآه ,  و كان حسن يضع يديه على زبه و يفركه بنفس الطريقة التي تفرك بها ندى زوجته عندما يكون معها , كان يحب طريقة فركها لـ زبه , لقد كانت ماهرةً بالجنس, انها زوجة ممحونة و مثيرة كما قلت . بدأ يفرك بـ زبه بالوقت الذي كانت ندى تفرك في زنبورها بكل قوة … و تصدر اصوات لحس و مص لـ زبه , كان يغمش عينيه و يتخيلها فوقه ترضع له زبه الكبير , قالت له و هي تغنج: آآآآ ه آآآآآه حبيبي بدي الحسلك البيضات شوي شوي و ( هي تصدر من لسانها صوت لحس ) و حسن يغننج و يتلّوى من شدة المحنة , تقول له ايضا: حياتي هلأأ بدي الحسلك الزب من فوووق لتحت آآآآه آآآآه  ما احلاه هالزب الكبير, هياتي اعطيني الراس بدي امصه مصصصص آآآآآه , بلع بدي ابلع كل شي نازل منه يا عمري انت , كان حسن قد وصل لمحنته بشكل قوي ,لقد زاد فركه لـ  زبه فقال لها : حبيبتي و ينه الكس الممحون الي بحبه انا و ينه؟ و ينه الزنبور الكبير الي بنقّط؟؟ اعطيني ياه حبيبتي بدي ادبحه دبح , بدي افجره تفجير من المحنة آآآآآه هاتيه لهون هاتيه آآآه , كانت تغنج و كانت ممحونة و ذائبة بقوة تفرك بقوة و هي مغمضى عينيها و تتخيله امام كسها الممحون, فبدأ حسن يصدر اصوات لحس و مص و بلع و هو يقول لها : …… التكملة في الجزء السادس

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply