زوجة عمي

أنا إسمي (س) واسم مرأة عمي (ن) كنت أنا منذ صغري أعيش مع كل مرات أعمامي فمرأة عمي (ن) هي أكثر دحدة منهن أقضي وقتي عندهم و احب أكثر شيئ هي فعندما بلغ عمري حوالي عشرين عام كنت أجلس أنا وزوجة عمي على الإنترنت قالت لي أريد منك أن تعلمني على الإنترنت فوفقت على أن أعلمها ونحن نتصفح بالإنترنت كانت تريد أن تتعلم على الإنترنت لأن عمي كان مسافر إلي دولة ما وخلال وأنا أتصفح وهي الإنترنت طلبت مني أن أفتح لها موقع جنس وأخذت تقرأ في القصص الجنسية المتنوعة مما سبب لها الإثارة الجنسية وأنا اصبح زبري مثل سيخ الحديد فقلت لها أريد أن أصل الحمام فكنت أريد أن أمارس العادة السرية فعرفت هي بذلك وبعد ذلك وضع يدها على زبري وكانت ترتدي جلبية نصف كم وفوضع يد على ظهرها وبعد ذلك نمت معها ومارست الجنس معها بكافة الأنواع وأنا وهي نمارس الجنس وهي أصبحت الآن كل ليلة تتصل بي حتي أصعد عندهم في الشقة المجاورة وأمارس معها الجنس بشكل طبيعي سوف اوفيكم ببقية القصة المرة القادم ماذا حدث بينا وبيها أثناء فترة ممارسة الجنس وأقول لكم أنا بحبها وأريد الزواج منها

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply