اشتعلت شهوتي في الملهى فاخرجت زبي و وضعته في الطيز

في تلك الليلة اشتعلت شهوتي بصورة رهيبة جدا و انا في الملهى ارقص مع كثرة الشرب و شعرت ان الحمى التهبت في زبي الذي انتصب و انا ارى امامي فتيات شبه عاريات تتراقص و الطيز كان بالعشرات و البزاز تقريبا كلها مكشوفة و انا اصبحت اغلي و اريد ان انيك  . و كنت انظر في كل الاتجاهات و انا حائر من اختيار اجمل طيز لكثرة ما كنت ارى من المؤخرات الجميلة و حتى من ترتدي تنورة الى طيزها اي ان الكيلوت كان يظهر بوضوح و الفخذ عاري اما البزاز فكانت امامي حيث انه في اسوء الحالات كانت الفتيات تخفي الحلمات فقط و انا كنت سكرانا و شعرت برغبة كبيرة في النيك و اشتعلت شهوتي اكثر لما مرت امامي فتاة كانت رائحتها جميلة و لها مؤخرة بارزة كبيرة و ترتعد و انا لم اعد قادر على اخفاء انتصاب زبي و فجاة سمعت صوت المغني و هو يهدي تحياته الى رجل هناك مشهور و ثري جدا و هتفت كل الفتيات و اقتربن من املغني . في تلك اللحظة انطلقت الاغنية الجميلة و انطفات الاضواء و اشتعلت شهوتي اكثر حيث كل الفتيات كانت ترقص و الاطياز تهتز و انا في ذلك الظلام انزلت سحاب بنطلوني للاسفل و حررت زبي و اخرجته و هو واقف بقوة كبيرة و منتصب و اقتربت من الفتيات و كل واحدة كانت سكرانة و تغني و انا اقتربت في تلك الظلمة من فتاة حتى لمس زبي طيزها كان طيز طري اشتعلت شهوتي بمجرد ان احتكيت عليه و كانت ترتدي لباس حريري ناعم جدا و انا دفعت زبي بين فلقاتها و الفتاة احست بوجود الزب و وضعت يدها خلف ظهرها حتى لمست زبي و اعجبها و بقيت تفرك لي على زبي . ثم انزلت لي الفتاة كيلوتها و هي ساخنة جدا و تغني و انا لم اكن ارى ملامحها جيدا و لكنها ساخنة و لذيذة جدا و دفعت زبي بين الفلقتين حتى وصلت به الى فتحة الشرج واكنت الفتحة لذيذة و انا سخنت و هجت اكثر و ادخلت زبي و انا وقف انيك في الفتاة و طيزها في ذلك الظلام و بشهوة جنسية عالية و ساخنة جدا و لطيز لذيذ ثم بقيت بكل قوة ادفع زبي الى الامام و الخلف بلا توقف و هي تدور الي و  تتاوه اي اي اي و تعطيني فمها لاقبله و انا انيك و ادخل زبي كاملا في الطيز و اسمع الموسيقى و الجميع يرقص بكل نشوة و انا انيك . ثم قذفت و ارتعشت و زبي في الطيز الجميل الكبير و انا المس الفخذ و الفلقة بيدي و اتحسس و اتاوه اه اي اي و لا احد كان يسمعني لان مكبرات الصوت كانت قوية ثم امسكتها من بزازها و غرست زبي كاملا في طيزها  و انا اذوب بعدما اشتعلت شهوتي و من حسن حظي اني وجدت طيز انيكه مجانا و فتاة ساخنة مثلي و تحب الزب في طيزها لينيكها

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply