اخت زوجتي هيجت زبي حتى مارسنا سكس محارم نار-الجزء 1

كانت احلى قصة سكس محارم مع اخت زوجتي الحسناء المغرية المثيرة التي لم اصبر عليها و نكتها و مارسنا الجنس بكل قوة و قد تزوجت عام 2001 , بعد قصه حب دامه 4 سنوات مع زميله لي في الجامعة كانت فتاه يحلم بيها الكثيرين لجمالها وجسدها المغري ,كنت اعتقد اني سوف أعيش قصص أفلام جنس لكون علاقتي بيها كانت عشق وغرام تصورت اني سوف اطارحها الفراش بشكل يومي بل اكثر من مره لشده ولعي وشوقي لها , شكلي مميز بين اقراني طلبه الجامعة اتميز بالذكاء وشكلي اقرب لممثلي الاتراك بشعر اسود وعينان بنيه وانف دقيق وفم صغير مكتمل الرجولة لحيه وشارب لم اكن رياضي بمعنى الحقيقي لكن حسدي ممشوق واكتاف عريضة اضافه لإمكانيه ماديه فوق المتوسطة , زوجتي جميله بنظري ونظر الكثيرين كانت تلبس الملابس التي تبرز انوثتها واني سعيد الحظ في مثال الزوجة والام وعشقي لها لازال وسوف يستمر ولكن تعاني من البرود نوعا ما ( لا ترغب بالمداعبة الطويلة , ترفض مص القضيب مع اني نظيف الى درجه عالية جدا امتاز بعطوري المميزة والتي تثير غيره زوجتي بعض الأحيان , ترفض الايلاج من الخلف مع اني مارسته معها في ال3 سنوات الأولى من زواجنا وووو) اعود لأخت زوجتي واحداث القصة بدأت بعد عامين من زواجي ( اخت زوجتي مغريه , جميله ذات صدر مدور روعه وجسد يدعيك بدون اغراء و فم وشفاف كأنها فاكهه الكرز انف دقيق عيون لوزيه شعر قصير كثيف يعجز اللسان عن وصفها ) , بدأت زوجتي تحدثني عن شبق اختها وهي قلقه عليها لكونها اكبر من زوجتي ولم تتزوج , في البدا كنت أقول لزوجتي انها الحياة من الممكن ان تحضي بزوج بعد فتره يجب عليها الصبر والانتظار , الى انها بدأت أقول انها تشاهد مع احد زميلاتها الأفلام الجنسية , تحادث اشخاص متزوجين وكانت كثيرا ما توبخها وكان رد اختها انت شاهدتي ولمستي القضيب انت تمتعي بيه وانا لا اتركيني لأتمتع , المهم بدأت افكر كيف احصل عليها لا اعرف ما لذي حصل لكنها بطريق او أخرى احسست بالانجذاب نحوها , ايمل وهمي هذا ما احتاجه ورساله قصيره شخص باسم وهمي يقول لها ارغب بالتعرف , انتظرت يومين ل3 أيام … ودار الجوار التالي: الشخص الوهمي ( وليد ) وهي اسمها المستعار زينه وليد : محب ممكن التعرف اخت زوجتي زينه : من انت ومن اين حصلت على ايميلي وليد: مجرد تعارف بسيط زينه : شكرا لا ارغب بالحديث وليد : فقط اليوم زينه : ؟ وليد : الصراحة صورتك جميله زينه : شكرا وليد : ترغبين بالجنس زنيه : انت قليل الادب والحياء انت شخص غير مؤدب وليد : انه مجرد سؤال زينه : اخرس ولاتتكم معي سوف أخير اخي عنك وليد : أخاك ؟ ارعبتني .. اين يجدني زينه : لا تتكلم معي وليد : اوك اسف اعتذر ولكني ذكي , الان انت تتكلمين هههههه زينه: انت وقح وليد : اعرف , انا وليد مهندس مدني اعمل لدى والدي في الامارات غير متزوج زينه : لا يهمني وليد : مجدر تعارف زينه : اوك , لكن اياك ان تتكلم معي كما في السابق وليد : اكيد لن أتكلم اخت زوجتي زينه : زينه , علم الكيمياء , اسكن في (…) مع عائلتي واعمل موظفه في احد الشركات وليد : تشرفنا زينه : شكرا وليد : سوف نكون أصدقاء وشكرا لكي للمحادثة سوف نتكلم بوقت لاحق زينه : اذا شاءت الظروف وليد : نبقى على تواصل طبعا حاولت من خلال محادثتي معها ان اجس النبض هل هي مارست او تمارس الجنس هل لها الرغبة بيها لو لا , ترددت كثيرا وقررت ان اقطع علاقتي بيها ( الشخص الوهمي ) لكن بعد 4 أيام تقريبا وجدتها على الجات وكررت المحادثة والدخول بالتفاصيل والتعرف اكثر ( طبعا انا اعرف كل شيء عنها ) وقررت ان اجامعها بطريقه او أخرى بعد ان يآسة مع زوجتي لمضاجعتها من الخلف . زينه بدأت تتكلم معي بكثر من الحرية وتعللت بالتلفون لكوني ببلد بعيد عنها واني مشغول وقد تقبلت الامر ريما لحاجتها لقصه حب ! والان بدأت افكر بوضع نفسي بداخل هذه العلاقة , كانت اكثر من صديقه بالنسبة لي بالواقع وكان الحديث التالي: ما لك ؟ زينه لا شيء ! اختك قالت لي ان لك علاقه او ما شابه مع شخص متزوج بالدائرة الي تعملي بيها وهي غير مرتاحة لهذا النوع من العلاقات زينه : لا ليس هناك شي بيننا مجرد زملاء عمل اوكي , تعرفين اني صديق وفي تكلمي معي سوف اكو خير مصغي زينه : عن ماذا أتكلم علاقات , صداقه , مالذي ترغبين بيه زينه : ابدأ انت اول شي انا ارغب بعلاقه جديده مع انسانه 2 غير اختك زينه !؟ لماذا الا تكفيك كلا ونعم , لا تستطيع ان ترويني بالشكل الكافي زينه :هههههه غير معقول انت صريح , طيب وأين ستجد الفتاه ههههه اذا وجدت زوج لك انت سوف تجيدن الفتاه لي ههههه زينه : موافقه ضحكنا سوية ورأيت انا سوف تكون لي بطريقه او اخري في اليوم ال2 دخلت على الشات باسم وليد وليد : هي مرحب زينه زينه : اهلا وليد : كيف حالك اشاقت لك كثيرا اخت زوجتي : لا يهمني دار حديث عادي بكلمات قليله تفكيري منصب كيف ادخل نفسي بهذه القصة سالتها اذا كانت تعرف أي شخص يعرف بمجال الكمبيوتر وله الرغبة بالسفر الى دوله (….) للعمل معي واداره الشركة , وكانت المفاجأة انها طرحت اسمي , نعم اعرف زوج اختي , حقا هل يرغب بالسفر وقد أعطتني الاسم الكامل ووعدتني بالحديث مره أخرى . الشباك جاهزة , اخت زوجتي : اهلا وليد وليد : من انت زينه : ! , هل تتهرب بعد ان عرضت العمل على زوج اختي وليد : انا اسفة لكني اعمل مع وليد واسمي جمانة زينه : اهلا اعتقد انه ايميله الشخصي جمانة : هذا صحيح ولكنه بعيد عنه الان وقد شاهدت صورتك , اها وليد واقع بالحب مع جميله الجميلات اخت زوجتي : شكرا على الاطراء , هل امكانك ابلاغ وليد باني اتصلت عليه جمانة : بكل تأكيد , هل بالامكاني اضافتك أيضا ارغب بالتعرف عليكي زينه : لا مانع عندي طبعا جمانة ووليد من نسج خيالي وانا اتحدث بكل الشخصين , العجيب انها صدقت انه لا يمكن الاتصال بالهاتف . جمانه : اهلا زينه زينه : اهلا بيكي جمانه : وليد حدثني عنك , والدي والده شركاء لنفس الشركه , ابلغني ان زوج اختك له مهاره بالكمبيوتر واداره الاعمال ؟ زينه : هذا صحيح جمانه : مسمه زينه : ادهم ال… جمانة :! , ادهم الملقب بالفتى التركي درس بالجامعه (….) وتخرج سنه (….) صح اخت زوجتي : هذا صحيح كيف عرفتي جمانة : واو يا محاسن الصدف , انه من اعز أصدقائي عفوا قصدت زملائي زينه : صديق ؟ فعلا انها صدفه روعه جمانة : تزوج الملعون كازنوفا الجامعه زينه : نعم زوج اختي وهي جميله أيضا وهو يعشقها جمانة : هههه يعشق مؤخرتها زينه : لا اعلم ربما ههه جمانة : سلامي الحار له وقبلات خاصه لشفتيه زينه : ارجوك انا لا استطيع إبلاغه بهذا الشي جمانة : اعرف مجرد مزحه اخت زوجتي : اوكي عليه اذهاب الان   يتبع في الجزء الثاني

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply