احلى شهوة في حياتي و اجمل نيكة من المؤخرة

في تلك النيكة عشت احلى شهوة في حياتي و يومها ذاق زبي لحم الطيز لاول مرة في حياتي مع ايمان التي كنت اعرفها عن طريق صديقي و كانت فتاة جميلة جدا بيضاء البشرة مملوءة الطيز و الصدر و كانت تعيش مع صديقي قصة غرامية . و بعد ذلك تخاصما و اصبح صديقي يصاحب احدى صديقاتها و لم تجد ايمان بدا من مصاحبتي انتقاما من صديقي و كان كثيرا ما يحكي لي عن قصص النيك معها و كنت اكذبه و هكذا بدات ايمان تقترب مني و في كل مرة تبحث عن السبيل الذي يوصلها الى قلبي و انا كنت اعلم انها لم تكن تفعل ذلك حبا في شخصي بل فقط انتقاما من حبيبها . و بقيت معها في علاقة كانت باردة نوعا ما لمدة شهر و ذات يوم فاجاتني بكل وقاحة حين عيرتني و قالت انت شاب بارد و انا تفاجات من كلامها و اخبرتني ان صديقي كان شاب نياك و لا يمل من جسمها و هنا كان لابد من ان اكشف لها عن فحولتي و رجولتي التي طعنتها و اخذتها الى كهف كان في احدى المناطق القريبة من المكان الذي نسكن فيه و بمجرد ان دخلنا حتى خفق قلبي . احسست لحظتها باجمل و احلى شهوة في حياتي و كيف لا و انا سانيك لاول مرة و لم اصدق ان زبي سيذوق لحم الطيز فانا كنت معتادا على الحلب و الاستمناء و ماشاهدة افلام السكس و بمجرد ان دخلنا حتى امسكتها و بدات اقبلها بقوة رغم نقص الخبر و كانت احلى شهوة و اللذة كانت تعطيني دفع قوي . و حين قابلتني راحت يدي مباشرة الى المؤخرة و لمست الطيز و كان طري جدا و اشتعلت شهوتي بقوة و انا اقبلها بكل قوة و احلى شهوة ثم قربت زبي منها اكثر و سالتها ان كانت مفتوحة فاخبرتني ان صديقي كان ينيك مؤخرتها و هي اعتادت على الزب في فتحة شرجها و انا لم اكن اتخيل ان الرجل يدخل كل زبه في الشرج بل كنت اعتقد ان الزب يحتك فقط بين الفلقتين . و ادرتها و انزلت لها راسها قليلا لارى ذلك الطيز الضخم الكبير الذي تملكه و كان ملمسه انعم من كل حرير الدنيا و دافئ جدا و جحين وضعت عليه زبي بين فلقتيها احسست بحرارة شديدة في فتحتها و حاولت ادخال زبي لكنها طلبت مني ان ابلل الراس جيدا و هو ما فعلته لما بصقت عليه ثم بدات ادخال راس زبي في فتحتها و شعرت باقوى  واحلى شهوة ممكنة و كان النيران مشتعلة داخل زبي و انا هائج جدا حيث التقم طيزها زبي بكل قوة و كانت حرارته كحرارة الفرن و وقفت خلفها انيك طيزها بكل ما اوتيت من قوة و بلذة جنسية جد عالية و انا اذهب و اجيئ بزبي الذي كان عالقا داخل طيزها في احلى شهوة و انا اخرج لساني من كثرة المتعة و اللذة و انفاسي جميلة اه اه اح ح اح اح و ينيك بلا توقف . و كنت العب بالطيز و اعبث بالفلقات بطريقة رهيبة و مشوقة جدا حيث كانت فلقتها كبيرة و طرية جدا و انا اصفعها  و ارى كيف كانت مرنة تتحرك باستمرار  و لم اكن افقدر على توقيف زبي و حتى لا اقذف كنت احاول تغيير تفكيري حتى اقذف بسرعة فانا اكره ان افقد اللذة حين يكون زبي داخل الطيز و مشكلتي اني اقذف بسرعة .  و رغم محاولاتي لابطاء القذف الى ان اللذة و المتعة الموجودة في طيز ايمان اساخنو شعوري باني في احلى شهوة و اجمل لذة جنسية جعلتني احس ان زبي يتزلزل بالرعشة داخل طيزها و يرتجف من شذة اللذة و حاولت كبح املمني و لو للحظات لكن دون جدوى و بدات حمم المني القوية تخرج بقوة من زبي و انا قد حشرته بالكامل في مؤخرتها و ادخلته كله و بدات اقذف حليبي بكل قوة و بكل محنة و متعة و اشعر اجمل لذة جنسية في حياتي حين كنت انيك طيز ايمان الساخن الطري . و كنت اخرج القذفة وراء الاخرى بطريقة جميلة و لذيذة جدا  و اواصل اخراج اهاتي اه اه اه اح اح اح اح و زبي يواصل القذف و هي كانت صامتة و اعتقد انها كانت مستمتعة ايضا بالزب ثم فجاة احسست بالم في راس زبي فقد قذفت كمية كبيرة و اكثر من المعتاد و ذلك من كثرة اللذة و الشهوة و لحظتها اخرجت زبي من الطيز . و وجدت زبي في قمة انتصابه رغم ان اللذة فقدتها و لكن كانت اجمل نيكة في حياتي و احلى شهوة اشعر بها حين نكت ايمان

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply