أنا ومهند

أنا ريم عمري ٢٦سنه تعرفت على شاب أسمه مهند على الهاتف وظلينا نحكي مع بعضنا لحد ماتفقنا على موعد لنشوف بعضنا أجا هذا اليوم وكنت خايفه وبنفس الوقت مبسوطه كثير بالمناسبه أنا متزوجه وجوزي مسافر . أخذني مهند على شقه واحد صاحبه وبس أنفرد فيني قرب مني ولصق جسمه على جسمي حتى حسيت بزبه أنه بدو يطلع من البنطلون وبلش يمص بشفافي ويدخل لسانه بفمه وأنا صرت خلعه هدومه وهوه يقلي بدي نيكك وأنا صرت أغلي من النار إلي بكسي وصرت أتمايل بين أيديه لحتى خلعلي هدومي كلها وبلشنا نمصمص بعضنا أنا مصله أيره وهو يمص بكسي لحتى استاوينا وقام دخل زبه الكبير بكسي وصار يطيلعه شويه ويفوته بقون وأنا أصرخ من البسط وهوه يقلي أنتي منيكتي وأنا قله نيكني نيكني دخله كله لا تخلي منه شي لحد ما كب المني على جسمي وأنا أرتعش من النيك وبكفيلكم بالجزء الثاني بس ينيكني مهند مرى ثانيه

Comments

Be the first to comment

Leave a Reply